elektrikci

untitled-1 copy

 

img 0340

 

         تشارك جامعة الخرطوم سنوياً في برنامج التبادل الطلابي العربي بين الجامعات العربية والذي ينظمه المجلس العربي لتدريب طلاب الجامعات العربية والذي تأسس في العام 1992م بموجب قرار مجلس اتحاد الجامعات العربية في دورته الخامسة والعشرين والتي عقدت في جامعة الإسكندرية ، ويعمل هذا المجلس على تشجيع أعضاء الاتحاد على توفير فرص تدريب للطلاب الجامعات العربية عن طريق إقامة ملتقى عربي سنوي يتم من خلاله تبادل فرص التدريب ما بين الجامعات العربية في مختلف المجالات والتخصصات العلمية والإنسانية وتوفير منحة مالية رمزية من قبل المجلس للجامعات المشاركة في عملية التبادل ، كما يقوم المجلس أيضاً بتشجيع الأنشطة العلمية والثقافية والفنية لطلاب الجامعات العربية عن طريق عقد مؤتمر نشاط طلابي عربي سنوي في أحد التخصصات العلمية أو الإنسانية ويعمل على تشجيع أعضاء الاتحاد على منح تسهيلات الإقامة والترحيل والتغذية في الأماكن التي تخصص لذلك في الجامعات المستضيفة .

    تشرف على هذا البرنامج سنويا عمادة شؤون الطلاب بجامعة الخرطوم وبرعاية السيد مدير الجامعة وتكون العمادة لجنة في كل عام للقيام بالترتيبات اللازمة لاستقبال الطلاب العرب من الجامعات العربية وتسهيلات إقامتهم خلال فترة هذا البرنامج وكذلك ترتيبات ابتعاث الطلاب السودانيين من جامعة الخرطوم إلى مختلف الدول العربية بحسب الفرص المتاحة في كل عام وتم تنفيذ اثنا عشرة دورة حتى الآن  .

   آخر هذه الدورات كانت تبادل العام 2012م والذي كان في شهر يونيو الماضي واستقبلت فيه الجامعة 32 طالباً وطالبة من أربع دول عربية هي : مصر واليمن والعراق وفلسطين وحصلت الجامعة على 36 فرصة تدريبية بعدة دول ولكن لظروف الامتحانات بالجامعة تم ابتعاث 9 طلاب إلى كل من مصر واليمن .

شاركت العديد من المؤسسات في تدريب هؤلاء الطلاب وهي 12 مؤسسة كالتالي :

   بنك السودان المركزي – بنك امدرمان الوطني – بنك التضامن الإسلامي – السلطة القضائية – وزارة الثروة الحيوانية والسمكية – الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية – شركة داتا نت – هيئة البحوث الزراعية – الهيئة القومية للتلفزيون – مركز الخدمات الطبية والصحية – محطة بري الحرارية .

   كما كان هنالك برنامجاً مصاحبا ًللتدريب اشتمل على برامج ترفيهية وسياحية كانت كالتالي : جولة تعريفية بالجامعة والعاصمة – زيارة المناطق القومية والأثرية (النقعة – المصورات – البجراوية – جامعة شندي ) – زيارة المدن والمشاريع ذات التطور التكنولوجي (مدينة جياد الصناعية – مشروع الملاحة الجوية )، كما وجهت دعوات من قبل بعض الجهات التي تعنى بالشأن الطلابي حيث تناولوا وجبة العشاء وهذه الجهات هي : مجلس الصداقة الشعبية والعالمية – الصندوق القومي لرعاية الطلاب – اتحاد طلاب ولاية الخرطوم – الاتحاد العام للطلاب السودانيين – اتحاد الشباب السوداني .

   اليوم الختامي كان بقاعة الشارقة تحت رعاية السيد مدير الجامعة وبحضور السيد عميد شؤون الطلاب د. مصطفى محمد علي البلة وعدد من عمداء الطلاب السابقين وعمداء الكليات وبعض الأساتذة ومدراء الإدارات ومشرفي الطلاب وسفراء الدول المشاركة ، وتم فيه تكريم الطلاب العرب وتوزيع الشهادات التدريبية لهم وكذلك تكريم الجهات والمؤسسات المساهمة في برنامج التدريب والاستضافة.